السبت 28 نوفمبر 2020
English

الإثنين 13 يناير 2020



أقامت اللجنة المنظمة لمهرجان توماست للموسيقى الأمازيغية في تونس يوم 13 يناير الجاري إحتفالا برأس
السنة الأمازيغية بمشاركة الجاليات الأمازيغية في ليبيا والجزائر والمغرب والنيجر ومالي وتونس.


 تخلل المهرجان عديد الوقفات الغنائية التي تحاكي الفن والتقاليد الأمازيغية بمشاركة العديد من
الفنانين والشعراء من بينهم انانا كال اسوف وكادر ترهانين واسمهان سيمون ودانيا بن ساسي ونورة الغرياني.


بالاضافة الى سحر الدالي وطاهر البوردو ونور الدين النعيمي وكريم المرسي وفرقة كاباو الشعبية
بالإضافة إلى الشاعرة جميلة بن عيسى والشاعر محمد بومكوسي، بحسب المعلومات التي وردت للمركز.


 وردا على سؤال من المركز الليبي لدعم الديمقراطية وحقوق الإنسان لعضو اللجنة المنظمة
ومقدم البرنامج "‎علي شلبك" ، فإن الحفل أقيم للإحتفال بمناسبة رأس السنة الأمازيغية الجديدة 2970،
حيث إستهدف نشر رسالة سلام ومحبة لكل دول المنطقة وللعالم أجمع.


وأضاف "شلبك" أن تنوع اللهجات في الأغاني الأمازيغية والقصائد واللوحات الاستعراضية
التي تجسد القضية الأمازيغية كان أحد مميزات هذا المهرجان الذي أقيم في الشقيقة تونس،
منوها أن ذلك جاء بسبب الأوضاع الأمنية في ليبيا وسهولة تواجد
الفنانين والضيوف من مختلف دول العالم فيها.    


للنشر :